سوني تتعرض لعملية قرصنة و ابتزاز خطيرة

سوني تتعرض لعملية قرصنة و ابتزاز خطيرة

يبدو أن شركة سوني في ورطة كبيرة، خصوصا بعد تعرض حواسيب الموظفين في قطاع " Sony Pictures " للقرصنة من طرف مجموعة من الهاكرز التي تقول أنها استولت على معلومات خطيرة و أسرار للشركة، و هددت مجموعة الهاكرز بكشف هذه المعلومات في حال لم تحقق الشركة مطالبها.

و قد نقلت وسائل الإعلام عن أن موظفي " Sony Pictures " تفاجؤوا حينما وجدوا حواسيبهم الخاصة مخترقة و عليها رسالة من طرف الهاكرز هي عبارة عن صورة هيكل عظمي و به رسالة موجهة إلى الشركة تشير إلى اختراقها و تهديد الهاكرز بالقيام بنشر أسرار الشركة في أجل أقصاه يوم أمس 24 نوفمبر _ أي بالأمس _  إذا لم يتم تحقيق مطالب الهاكرز التي لم يتم الإشارة إليها.

الموظفون لم يتمكنوا من العمل على حواسيبهم المخترقة لأنها كانت مقفلة من طرف الهاكرز الذين ينتسبون إلى مجموعة (Gardian of Peace) المعروفة اختصارا بـ " GOP " و الذين نفذوا تهديدهم حسب المصادر، حيث أشارت هذه الأخيرة إلى أن بعض الملفات الخاصة بالشركة تم نشرها على الإنترنيت فعلا اليوم و من بينها عناوين البريد الإلكتروني و كلمات المرور الخاصة بالموظفين إضافة إلى قواعد بيانات و ملفات خاصة بميزانية الشركة.
Tag : أخبار
0 Komentar untuk "سوني تتعرض لعملية قرصنة و ابتزاز خطيرة"

Back To Top