لما شركات الإتصال تخشى تطبيق قانون الانترنت الحيادي

ماقد لايعلمه الكثير من رواد الانترنت ان الشركات التي تمدنا بالانترنت يمكن ان تتحكم في اي معلومة تصلنا او نبحث عنها على الانترنت ، فهم قادرون على ان يجعلوك تجد معلومات معينة فقط على الانترنت دون أخرى ، ان يجعلوا كذلك إتصالك ببعض المواقع على الانترنت بطيئ دون مواقع اخرى ... فمثلا لو كان لشركة الإتصال موقع يقدم خدمة او ما إلى غير ذلك قد تجعل الوصول اليه سريع جدا في حين انها يمكنا ان تقوم بجعل إتصال بموقع شركة إتصال اخرى منافسة بطيئ! او يمكن ان تمنعك من الوصول الى بعض خدماتها . كما ان هذه الشركات قد تركز نسبة صبيب  انترنت كبيرة على إحدى خدماتها لكي تعمل بدون مشاكل مثل الإتصال عبر الايبي  VOIP ... بل اكثر من ذلك فقد تقوم بجعل موقع يعمل بسرعة اكثر من موقع آخر وهنا نتحدث مثلا عن المواقع الشهيرة مثل يوتوب او فيسبوك ... فهي قد تفضل ان يكون موقع يوتوب سريع التصفح ومشاهدة الڤيديوهات في حين ان موقع Dailymotion او macafee بطيئ جدا ! ...  
لما شركات الإتصال تخشى تطبيق الانترنت الحيادي


ومايجب ان يعلم المستخدم كذلك ان شركات الإتصال قد تكون متواطئة مع بعض الشركات الكبرى لكي تؤمن لها تحسين  تصفح موقعها دون الموقع المنافس لها ، فمثلا يمكن ان تتواطئ شركة تقدم الڤيديو ستريمينغ مع شركة إتصال من اجل جعل تصفح موقعها اسرع من الموقع المنافس ... والمستخدمين طبعا سيعتقدون ان هذا الموقع افضل من الموقع الآخر ولكن الحقيقة غير ذلك لأن الامر فيه تواطؤ وعدم حيادية .

 كل هذا يجعل ان المستخدم الذي يدفع مبلغ من المال من اجل ان يتوصل بصبيب انترنت ، لايمكنه  الوصول والإستفادة من جميع خدمات المواقع التي يتصفحها دون إنحياز او تواطؤ . هكذا ومند سنة 2011 ظهرت مجموعة من الجمعيات الحقوقية تطالب بتطبيق الأنترنت الحيادي  Net neutrality حيث يعتمد مبدئه على ان للجميع الحق في تصفح الانترنت دون ان يتم تعديل البيانات التي يحصل عليها المستخدم من طرف شركات الإتصال . كما انه لايحق لهذه الاخيرة ان تقوم بمراقبة نشاطات المستخدم او التجسس عليه ... وعلى ان طوبولوجيا الأنترنت يجب ان ترجع إلى الأصل الذي تم إختراعه عليها دون إستخدام خوادم مركزية . كما انه يجب على شركات الإتصال ان تعامل جميع المواقع بحيادية ولاتفضل موقع عن آخر .


هكذا فإنه بتطبيق الانترنت الحيادي سيصبح مفروض على موزعي خدمة الانترنت الإلتزام بقواعد الانترنت الحيادي ، اي انهم لن يفضلوا مواقع معينة دون اخرى في التصفح  ، كما انه لن يصبح بإمكان الشركات التواطؤ مع مواقع وعمل صفقات سرية من اجل إنجاح خدمة او خدمات يقدمها موقع الكتروني دون منافسيه ،غير ذلك فسيوضع حد لتجسس شركات الإتصال الغير قانوني على مستخدمي الانترنت كما سنعيش حرية اكثر في تصفح المواقع عوض مانعيشه من تضيق الخناق على المستخدم .

إقرأ ايضا : ما هوnet neutrality (الأنترنت الحيادي) ؟ وكيف يمكنه أن يغير مفهومنا حول الأنترنت؟
0 Komentar untuk "لما شركات الإتصال تخشى تطبيق قانون الانترنت الحيادي"

Back To Top